SLEM تتظاهر بلعيون ضد وضع المعلمين تحت الرقابة القضائية

في .

نظمت النقابة الحرة للمعلمين الموريتاتيين SLEM اليوم الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 وقفة احتجاجية أمام مقر ولاية الحوض الغربي بمدينة العيون، تنديدا بقرار قاضي التحقيق بالعيون بوضع ثلاثة معلمين تحت الرقابة القضائية دون وجه حق.
ورفع المحتجون شعارات تطالب بالحرية للمعلمين المظلومين وبإلغاء مذكرة التحويل التعسفية التي فجرت الأزمة، كما ندد المحتجون بالتدخل السافر للسلطات الجهوية في العمل النقابي وبمحاولاتها لخنق الحريات النقابية.
هذا وتأتي هذه الوقفة بالتزامن مع وقفات مماثلة في عدة مناطق بالبلاد كازويرات والطينطان وستشمل باقي الولايات في الأيام القادمة، وذلك ضمن سلسلة وقفات أعلنت عنها النقابة على كامل التراب الوطني احتجاجا على مساعي حرمان المعلمين من ممارسة حقوقهم النقابية.